الرئيسية > البيانات

رئيس الوزراء السيد نوري كامل المالكي يستقبل محافظ الانبار

 

 5تشرين الاول 2013



استقبل دولة رئيس الوزراء محافظ الانبار السيد احمد خلف الدليمي الذي فوضه المعتصمون والمتظاهرون في الانبار والمحافظات الاخرى بحمل مطالبهم المشروعة الى الحكومة الاتحادية والعمل على تحقيقها.

واكد دولة رئيس الوزراء ان هناك مطالب مشروعة تم تطبيقها وأخرى سيتم تطبيقها مادامت مشروعة وتقع في صلاحيات الحكومة الاتحادية ودولة رئيس الوزراء. واضاف انه يعلم ان الأكثرية الساحقة من اهالي الانبار وجميع محافظات العراق مع وحدة بلدهم واستقراره وضد الارهابيين والطائفين الذين يسعون الى تمزيق الصف الوطني وإعاقة ازدهار العراق وتطوره واستقراره. ودعا الى تضافر جميع الجهود من اجل تثبيت الامن والاستقرار وحشد الطاقات لمواجهة الارهابيين و كل من يسعى الى الإخلال بأمن الناس وحمل السلاح خارج إطار الدولة. وجرى بحث موسع لمختلف أوضاع الانبار وما تعانيه من مشاكل وحاجات ينبغي تلبيتها باسرع وقت.

واحتلت التحديات الامنية والسبل الكفيلة بمعالجتها جانبا كبيرا من المباحثات وتم الاتفاق على القيام بسلسلة خطوات لتعزيز الجانب الامني وفرض سلطة القانون في جميع أنحاء المحافظة.

وأكد السيد رئيس الوزراء بانه على استعداد لتلبية كافة الحاجات والمطالب التي تؤدي الى استقرار الامن وإطلاق حركة الأعمار، ودعا  الى حشد كل إمكانات لتحقيق الامن والاستقرار وتوسيع حركة الاعمار والبناء في المحافظة.