بيان

   

 

 

 

   

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

4- ايار- 2018


نعرب عن تأييدنا التام لموقف وتوجيهات المرجعية الدينية العليا بزعامة السيد علي السيستاني حفظه الله التي تضمنتها خطبة صلاة الجمعة لهذا اليوم ، هذا المنبر الذي انطلقت منه المواقف التي حفظت وحدة العراق ومصالح شعبه وفتوى الجهاد الكفائي التأريخية .

ونشير بوجه الخصوص الى دعوة المشاركة الواسعة في الانتخابات والاختيار الصحيح (والاطلاع على المسيرة العملية للمرشحين ورؤساء القوائم ولاسيما من كان منهم في مواقع المسؤولية في الدورات السابقة لتفادي الوقوع في شباك المخادعين والفاسدين من المجربين وغير المجربين ) .

سائلين المولى القدير ان يحفظ العراق والعراقيين الذين سيتجهون قريبا للادلاء بأصواتهم لاختيار ممثليهم بشكل صحيح وتفادي تكرار التجارب الفاشلة السابقة والسير قدما نحو مستقبل مشرق لبناء عراق مستقر ومزدهر لامكان فيه للارهاب والفساد والتمييز والطائفية،
والحمد لله رب العالمين .



الدكتور حيدر العبادي
رئيس مجلس الوزراء
القائد العام للقوات المسلحة
٤ - أيار - ٢٠١٨