رئيس مجلس الوزراء السيد عادل عبدالمهدي : عيد العمال مناسبة لإعلاء قيمة العمل الذي يجلب الاستقرار والازدهار

   

 

     
 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

1- ايار - 2019


تمرّ ذكرى الأول من شهر أيار، اليوم العالمي للعمال، على العراقيين هذا العام وهم يواجهون تحدّياً جاداً وفرصاً كبيرة تتمثل باستحقاق البناء والإعمار لبلادنا الحبيبة بعد انتصارنا الكبير على الارهاب،
إن الأول من أيار هو مناسبة لإعلاء قيمة العمل الذي بدونه لن يترسخ الاستقرار الاقتصادي والأمني، وهو مناسبة مهمة ايضاً لتعزيز كل الجهود من اجل ان تكون بيئة العمل، سواء في القطاع الخاص أو العام، بيئة صحية وقانونية وتحمي حقوق العمّال، وتمنحهم الضمان المطلوب في التقاعد والحماية من البطالة والعلاج والاستقرار المهني ، وتحقيق شروط السلامة والصحة المهنية ضمن بيئة العمل، والتدريب والتطوير المستمرين ، وتهيئ لهم محيطاً يراعي حقوقهم وحقوق عائلاتهم،
وليس أفضل من الأول من أيار كمناسبة عالمية لتأكيد العراق الالتزام بالمواثيق العالمية التي تنظم بيئة العمل وتحمي أطر العمل النقابي في مختلف مسارات النشاط العمّالي من اجل ضمان التنمية المستدامة التي نعوّل عليها في تعزيز تقدم العراق الذي انتصر على الإرهاب، وأعاد الأرض والبشر الى كيان الدولة العراقية، وأنهى وجود دولة الخُرافة وكل ما علق بها من جرائم بشعة.
لقد هزم العراقيون تنظيم داعش من أجل ان يربحوا واقعهم ومستقبلهم واستقرارهم ، ومن اجل أن تكون علائم الإزدهار هي السمة الأولى للعراق بين الأمم.
كل عام وعمّال العراق وشعبه بخير ورفعة.

 

عادل عبدالمهدي
رئيس مجلس الوزراء
1 – ايار - 2019